samedi 24 octobre 2015

الفلاحون في حالة ..من أجل القطعة عدد (2)19 الكائنة بغزالة




سوء الإدارة و التنظيم و التصرف في الملك العام للدولة و خلافا لجميع القطاعات التي أصابها هذا الوباء امتد  إلى القطاع  الفلاحي و خاصة بجهة الشمال و نخص بالذكر  المقسم الدولي  موضوع الرسم العقاري عدد145077بنزرت القطعة عدد (2)19 الكائنة بغزالة التي كان  يتصرف فيها المدعو م. ب. ر منذ قائم حياته  ومن  بعد وفاته استولى عليها ورثته دون وجه قانوني خاصة و انه لم يبرم  في شانها عقد بيع بين  المنتفع و ديوان  الأراضي الدولية  حيث عمد احدهم إلى إحالة التصرف فيها للغير على وجه الكراء إلى المدعو ي.ش المنتفع بدوره بمقسم دولي و ليس في  حاجة إلى المقسم المذكور ذلك أن المقاسم الفلاحية التي يقع إسنادها للغير و طبق الإجراءات الإدارية و القانونية المعمول بها هدفها ضمان مورد الرزق و توفير مواطن شغل بالأساس لليد العاملة من المعطلين عن العمل وخلافا لذلك فان مثل هاته المقاسم يقع سحبها فورا و إسنادها  إلى من هو أجدر بذلك خاصة و أن المنطقة تعج بصغار الفلاحين غير المنتفعين بمقاسم فلاحية و القادرين على توفير مواطن شغل للعاطلين وخدمة الأرض  والمستعدين لخلاص معاليم الكراء على ذلك و يوجد منهم من تقدم بعديد المطالب...



Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire