vendredi 27 janvier 2017

ليس‭ ‬للكراهية‭ ‬نهاية‭... ‬ شهرزاد عكاشة وإطار أمني‮ ‬يدعوان إلى قتل ماهر زيد في‮ ‬ساحة الرماية




في تدوينة غريبة نشرها على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك ، تمنى الإطار الأمني امنير دلاليب أن يوضع المدون والناشط ماهر زيد في ساحة للرماية ليتدرب عليه أبناء المؤسسة الأمنية :ب يكون هدف متحرك ندربوا عليه وليداتنا المستجدين...ب
وتفاعلت الصحفية شهرزاد عكاشة سريعا مع التدوينة وأيدتها بقولها: اأساند هذا الرأي وبشدةب .
يبدو أن نسق الكراهية والاستئصال ورفض الرأي الآخر ومصادرة حرية التعبير مازال مرتفعا عند البعض... وأحيانا ينفلت من عقاله إلى دعوة صريحة للقتل.
هيئة تحرير الثورة نيوز وبقطع النظر عن اتفاقها او اختلافها مع أفكار ماهر زيد فإنها تعلن تنديدها بتلك التصريحات.
 أنا لا أحاول رد القضاء ورد القدر.. 
ولكنني أشعر الآن.. 
أن اقتلاعك من عصب القلب صعبٌ.. 
وإعدام حبك صعبٌ.. 
وعشقك صعبٌ 
وكرهك صعبٌ.. 
وقتلك حلمٌ بعيد المنال.. 
فلا تعلني الحرب.. 
إن الجميلات لا تحترفن القتال.. 
ولا تطلقي النار ذات اليمين، 
وذات الشمال.. 
ففي آخر الأمر.. 
لا تستطيعي اغتيال جميع الرجال..
لا تستطيعي اغتيال جميع الرجال..


Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire