mercredi 12 octobre 2016

لعنة الثورة نيوز تضرب التلفزة في انتظار الإذاعة: التسيير في الإذاعات الوطنية ...مداره جلسات معتقة ليلية




الإنسان ميال بطبعه إلى السلطة والنفوذ راغب فيهما منذ بدء الخليقة لكن الدخول في الصراعات واستعمال كل الأساليب والطرق الباطلة أخلاقيا وقانونيا من شانه إن يدمر المسار الديمقراطي برمته وفي هذا المجال المشحون بالمؤامرات والضرب تحت الحزام يتسابق العديد ممن رمت بهم الأقدار والصدف والطوارئ وجاءت بهم عواصف الفوضى والانفلات إلى ساحة المسؤولية وقد استبدت بهم الرغبة الملحة في اعتلاء المناصب في إي موقع كان و رغم كون التنافس على الكراسي في الديمقراطيات له مؤسسات واليات دستورية أما المزايدات والمحاباة والمحسوبية لها خطوط حمراء ولها سقف محدد لا يجب أن تتعداه لان زمن الغفلة ولى دون رجعة واكتشف الشعب معدن الكثير من المتشعبطين ولن يغفر لهم سعيهم إلى مغالطته والكذب عليه وجره إلى تخريب أجهزة الدولة وكنا في إعدادنا السابقة ركزنا على اخلالات مؤسستي الإذاعة والتلفزة التونسيتين واتضح للعيان أن كل ما كتبناه وذكرناها من ملفات فساد التي اقترفها الرئيس المدير العام للتلفزة التونسية رشاد يونس كانت كلها صحيحة وثابتة وأثبتنا مصدقيتنا لقرائنا مما عجل بإقالته وتعيين الإعلامي الياس الغربي مكانه الذي نتمنى له كل التوفيق في الخطة الجديدة وسؤالنا إلى رئيس حكومة الوحدة الوطنية يوسف الشاهد متى سيتم فتح ملف الإذاعة التونسية ؟    ومتى سيتم إقالة الرئيس المدير العام عبد الرزاق طبيب ؟ الذي اضر بالمرفق العام وضلوعه في شبهات ملفات فساد عديدة موجودة ومنشورة الآن تحت أنظار هيئة مكافحة الفساد وهيئة الرقابة العامة ودائرة المحاسبات ومكلف العام بنزاعات الدولة وفرقة مكافحة الإجرام بالقرجاني
عجيب أمر البلاد والعباد والغرابة في اللوبي الذي أصبح يحكم ويصول ويجول في مجال الإعلام العمومي وهذا انعكس سلبا على المردود العام للمؤسسة الإذاعة التونسية وأعوانها الذين تنتابهم حالة من الاحتقان واليأس والضيم من طرف الرم ع و من اغلب مديري الإذاعات المركزية والجهوية المعينين بسياسة المحاباة والمحسوبية  الذين ينتهكون في قوانين المؤسسة فنبيل العرفاوي هرب بجلده من دفة تسيير إذاعة المنستير ليستقر في مدينة الكاف أين تقطن عائلته بعد التطاول عليه من طرف الر م ع  في اجتماع المجلس التنفيذي الغير قانوني الذي انتظم يوم 16 سبتمبر 2016 ليحل مكان نبيل العرفاوي ياسين قرب الذي استقال من منصب مدير إذاعة تطاوين الشاغر إلى حد ألان ويقوم بأجراء اجتماعات مع أعوان  كل القطاعات دون مذكرة تكليف " تجي تفهم ادوخ " أو وثيقة تعويض ملا إدارة وملا تسيير.
مدير إذاعة الكاف حمادي معمري وجه عربة من الاستجوابات لأغلب أعوان الإذاعة واغلبها كيدية بتعلة الانضباط ولكن المغزى من ذلك هو السيطرة على الخط التحرير  "اضرب القطوسة تتربى العروسة " مدير إذاعة صفاقس " غارق إلى شوشته " في تظاهرة صفاقس عاصمة الثقافة العربية  يستدعي أصدقاءه صحبة عائلاتهم الذين هم من خارج مدينة صفاقس ويتكفل مبروك المعشاوي بالإقامة في احد النزل " VIP " وبجالسات الليلية على أعلى مستوى والفاتورة تدفعها لجنة تنظيم صفاقس عاصمة الثقافة العربية . مدير إذاعة تونس الثقافية عمر بريمة  "رقد وقام " وأعلن عن شبكة برمجة شبكة الخريف والشتاء وكالعادة اعتمد فيها على المحسوبية والمحاباة وسياسة توزيع الكعكة على المقربين فبالرغم من التشديد على انتهاج سياسة التقشف وإعطاء الأولوية لأبناء الدار إلا أن عمر بريمة مدير إذاعة القرب البريمي مكن صديقه خالد كرونة من برنامجين " كتاب الإنسان " و" أفلا يتفكرون " ومن غرائب وشطحات عمر بريمة ولأول مرة تحدث في برمجة إذاعة منذ تاريخ انبعاثها إحداث رواق الاعادات تقع إعادة البرامج المسجلة  على طول الأسبوع من الساعة التاسعة ليلا إلى العاشرة من يوم الاثنين إلى يوم الأحد كما وقع حذف برنامج حديث الركح للمسرحي المتميز كمال اليعلاوي والصحفية المتميزة سماح قصد لله وهذا البرنامج موجود منذ عشر سنوات والمتامل لبرمجة خريف شتاء 2016-2017 لاذاعة القرب البريمي غياب المنشط محمد البوغانمي لأسباب مجهولة رغم كفاءته وتميزه دون نسيان دور سفيان النمس الفارغ والفاشل ولا يفقه سوى الكلام دون غيره " اما الفعل ربي يجيبو" واسألوا لماذا ؟ تم طرده من قناة 21 ؟وإذاعة الشباب ؟  ولماذا أصبح " الفاتق الناطق " ؟في عهد مدير إذاعة القرب البريمي ؟ والجواب لان مدير إذاعة تونس الثقافية لا يفقه في شيء ومن مشيته تعرف حال الإذاعة .  


Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire