samedi 30 juillet 2016

لن تنالوا مرادكم أبدا لا من الثورة نيوز ولا من صاحبها مهما فعلتم ومهما روّجتم من أشاعات!




عديدون يتساءلون عن دوافع وخفايا وأسباب الحملة التشويه الشرسة ضد صاحب جريدة الثورة نيوز والتي تحوّلت لأسباب معروفة الى مادة إخبارية أولى لعديد وسائل الإعلام ولالاف صفحات الفايسبوك ... فهل أصبحت جريدة الثورو نيوز تشكل تهديدا للسلم الإجتماعي وللأمن القومي جتى تعقد من أجلها الإجتماعات واللقاءات السريّة والمعلومة بمونبليزير وبالقصبة وبباردو وبقرطاج ؟ وهل تتطلب الإطاحة بمحمد ناعم الحاج منصور والزجّ به في السجن كل هذه الجيوش والاليات والوسائل ؟ ولماذا لا يترك الأمر للقضاء لحسم القضية خصوصا وأننا في دولة القانون والمؤسسات ؟ ولماذا كل هذا التداخل بين السلط والهيئات ؟



منذ إنبعاثها إليكترونيا خلال سنة 2011 وورقيا خلال سنة 2012 نجحت الثورة نيوز في شق طريقها بكل ثبات بعيدا عن التجاذبات السياسية والتحالفات المافيوزية حتى أنها تصدرت المشهد الإعلامي في مجال محاربة الفساد ومكافحة الجريمة المنظمة وحتى لا تسقط تحت تأثير  اللوبيات والضغوطات والإبتزاز والمساومة رفضت الإشهار بكل انواعه بما فيها الإعلانات الإدارية (عروض شغل – طلبات عروض - ...) إذ لم يسبق لها منذ إنبعاثها أن نشرت أي إعلان كما أنها رفضت إعتماد الإشتراكات مع الإدارة والمواطن على حدّ سواء ..فجريدة الثورة نيوز هي الجريدة الوحيدة في تونس وفي العالم التي ترفض الإشهار والإشتراكات !
يا سادة يا مادة يدلنا و يدلكم للخير الحملة المسعورة يقودها ثلاثة من أبرز كبار الفاسدين في بلدي وهم على التوالي المسمى شوقي طبيب رئيس هيئة دعم الفساد والمسمى محمد عبد الرؤوف بن خلف الله صاحب خرقة الإبتزاز والإبتذال "آخر خبر" والمسمى طيب الزهار  وهو تاجر وصيدلاني يتراس بالوراثة مع إبن خالته منصف بن مراد ما يسمّى بجمعية مديري الصحف ... 



ثلاثتهم كشفناهم على حقيقتهم الاول تورّط في عديد قضايا الفساد لعل أبرزها فضيحة التوسّط في التّعويض لشقيقه المتحيّل سمير بن محمد طبيب وإنتدابه بالوظيفة العمومية والحال أنه متورط في قضايا تحيل وصكوك بدون رصيد وأما الثاني فهو متورط في السّطو على منزل القاضي بجهة سهلول بسوسة وإحتجاز إبنته القاصر (الغالي يشغل حاليا خطة المساعد الأول للوكيل العام بمحكمة الإستئناف بسوسة) وملف القضية الى الان ورغم مرور 8 سنوات لا زال يقبع في أرشيف أحد مكاتب التحقيق بإبتدائية تونس 1 (بعد أن تم إستجلاب الملف بطرق ملتوية من سوسة الى تونس) هذا إضافة الى تورطه في ملف تعمد نشر صورة سيارة البيجو بارتنار التي أوصلت الإرهابي سيف الدين الرزقي من منزل بشط مريم الى نزل الأمبريال بالقنطاوي لتنفيذ عمليته الجبانة خلال شهر جوان 2015 كما لا يجب أن ننسى ثبوت تورط ابنة شقيقة بن خلف الله المسماة رباب محيمد في خلية البرجين الإرهابية ... وبالنسبة للضّلع الثالث في مثلث الأبالسة ونعني به طيب الزهار  الذي تعود الاكل على موائد اللئام فقد ورد إسمه مع إسم محمد عبد الرؤوف بن خلف الله في الكتاب الأسود للرئيس السّابق منصف المرزوقي كما أنه مورّط في حزمة من ملفّات الفساد والتي تجدونها بالتفصيل المملّ على موقع الثورة نيوز ...  لن تنالوا  مرادكم أبدا  لا من الثورة نيوز ولا من صاحبها مهما فعلتم ومهما روّجتم من أشاعات وأخبار زائفة لان الشعب فاق واصبح واعيا تمام الوعي يفرق بين الغثّ والسّمين وبين الصّالح والطّالح والخبيث والطيّب وناس بكري قالو  : "بعبوص الكلب حطّوه ميات سنه في قصبه كي خرج خرج معوّج" ... إنتهى الدرس يا مغفلين.

محمد ناعم الحاج منصور





Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire