vendredi 29 juillet 2016

حول الرئيسة المزعومة لمرصد الصحفيين وهيبة العقوبي : إذا أنت أكرمت الكريم ملكته وإن أنت أكرمت اللئيم تمردا!




"إذا أنت أكرمت الكريم ملكته وإن أنت أكرمت اللئيم تمردا" فما عشته شخصيا مع الصحفية العاطلة والفاشلة وهيبة العقوبي ينطبق تماما مع ما جاء على لسان أبي الطيب المتنبي فهذه السيدة التي أكرمناها لظروفها القاهرة وساندناها زمن محنتها انقلبت علينا فجأة وأصبحت بمناسبة أو دونها تكيل لنا السّباب والشتائم وتطالب بكل جرأة بغلق الجريدة وبسجننا ... أنسيت وهيبة ما وهبناها من أموال من مالنا الخاصّ على سبيل الصدقة ؟ كيف تنقلبين بمثل هذه السرعة وتعضّين اليد التي امتدّت  إليك بالخير  ؟
يوم إصدار بيان العار للرّباعي المتآمر على حرية الصّحافة الاستقصائية (18 جويلية 2016) سارعت الرئيسة المزعومة للمرصد الوطني للصّحفيين التونسيين المسماة وهيبة العقوبي على السّاعة 12.04 الى نشر تدوينة تقتر سمّا على صفحتها الفايسبوكية الحاملة للتّسمية Hiba Akoubi جاء فيها ما يلي "موقف يحسب لنقابة الصحفيين والمنظمات الموقعة على هذا البيان الذي أكد ما تم كشفه من قبل المرصد الوطني للصحفيين التونسيين الأسبوع المنقضي من عمليّات ثلب وشتم وإدّعاءات باطلة في حق عدد من الأشخاص على أعمدة هذه المجاري التي تتزعمها مافيا الابتزاز .. كما نعلم أننا تقدمنا ضدّ هذه العصابة بعدد من القضايا في الثلب والشتم والإدعاء بالباطل والابتزاز والتهديد ... ونعتقد أنه من الضروري محاسبة هذه الشّرذمة الفاسدة ومن يقف وراءها ... عاشت الصحافة حرّة نزيهة ولا عزاء للمافيا والمرتزقين" وبعد نشر التدوينة تدخل المهرب المعروف بجهة القصرين عادل الحيزي وكتب التعليق التالي في حدود الساعة 14.36 من تاريخه " الشرفاء يسجلون حضورهم و البقية إنا لله وإنا إليه راجعون" وبعده بثانيتين وبالتحديد على الساعة 14.38 نشرت وهيبة أو هبة العقوبي التعليق التالي " تحرك المرصد فبدأ الكنس" ومن هنا نفهم التوافق بين المهرب الخطير والصحفية الفاشلة....



 وبعدها بيوم أدلت وهيبة العقوبي (زوجة مطلقة وصحفية عاطلة عن العمل بعد أن تمّ طردها من قناة الجنوبية) بتصريح لقناة عرب 24 هاجمت من خلاله صاحب الثورة نيوز كاتب المقال ووجّهت إليه شتى الاتهامات وحتى نكشف لكم الخيط الأبيض من الخيط الأسود نشير الى أننا كنا نشغل خطة نائب أول لرئيس المرصد الوطني للصحفيين التونسيين (وهو ما تبيّنه بطاقة الانخراط عدد 110/2015 المرفقة والممضاة من طرف رئيس ومؤسّس المرصد توفيق العوني ومن طرف وهيبة العقوبي بصفتها أمين مال المرصد) وقد بذلنا زمنها رفقة الرئيس الذي عوض توفيق العوني الصحفي محمد المي مجهودات جبّارة لوضع المرصد على السكة وقد تكفلت شخصيا بتغطية عديد المصاريف (اختيار شعار المرصد وإعداد الأختام وطباعة وثائق المرصد وتوفير واقيات الصحفيين مطبوعا عليها شعار المرصد والتكفل بخلاص المصاريف اليومية وغيرها) لكن كثرة مشاكل الصحفية الفاشلة وهيبة العقوبي وشبهة احترافها ادّعاءات قضايا التحرّش الجنسي دفعتنا دفعا إلى التخلي والفرار بجلدنا خصوصا وأن الأخيرة حاولت توريطنا في قضية تحرش جنسي مثلما ورطت قبلها رئيس تحرير نشرة أخبار قناة الجنوبية والذي ادّعت زورا بأنه عرض عليها الزواج عرفيا (ولا أدري من هو المغفّل الذي يرضى بها وهي المطلقة التي لا جمال لها)  بأن حدّدت لنا موعدا متأخرا بجهة باردو (قرب الفضاء التجاري المغازة العامة الحنايا) وذلك بدعوى أمر  مستعجل على غاية الأهميّة وبوصولنا على عين المكان حاولت استدراجنا للتحوّل معها الى منزلها القريب وهو ما رفضناه طبعا وغادرنا المكان وربما جعلها هذا التصرف تصفنا بالجبناء في إحدى تدويناتها الساقطة والهابطة والتي اعتادت نشرها على صفحتها.... دعنا من هذا ولنبحث حول وضعيتها بالمرصد الذي تدعي رئاسته.


الثورة نيوز حصلت حصريا على وثائق تؤكّد أن المسماة وهيبة العقوبي استولت على وثائق واختام المرصد ونقلته الى مقر شركة ايطالية مشبوهة ونصّبت نفسها رئيسة للمرصد حيث جاء في محضر التنبيه رقم 1624 بتاريخ 11 جويلية 2016 والمبلغ بواسطة عدل التنفيذ الأستاذ شكري بن عثمان والموجه للمسماة وهيبة العقوبي والمسمى مرسل الخليفي بطلب من توفيق العوني مؤسس المرصد ورئيسه والذي اتهمهما باستغلال ختم المرصد بصفة غير قانونية وبإصدار بطاقات انخراط لعدد من الانفار المجهولين الذين لا علاقة لهم بالصحافة دون استشارته ودون الرجوع الى المكتب التنفيذي كما نبهها الى ان المقر المستغل غير معترف به ويخص مقرا اجتماعيا لمجموعة من الشركات الايطالية المشبوهة إضافة الى أن المسمى مرسل الخليفي (رجل أعمال مشبوه على علاقة بالمهرب عادل الحيزي) قد اعتاد التحدث باسم المرصد وهو الذي لا علاقة له بالصحافة ولا بالكتابة ولا يكتسب صفة الصحفي وقد ذكر العارض وهيبة العقوبي بأنها لم تعد تمثل المرصد في شيء منذ يوم 30 جوان 2016 وما عليها إلا الانسحاب وإعادة العهدة الى أصحابها وفي ذات الاطار علمت الثورة نيوز أن الرئيس الشرعي للمرصد الوطني للصّحفيين التونسيين توفيق العوني قد تقدم الى وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بتونس 1 بشكاية في التحيل والتدليس ومسك واستعمال مدلس  ضد وهيبة العقوبي ومرسل الخليفي ومن عسى أن يكشف عنه البحث ومن المنتظر أن يعرف ملف القضية تطورات خطيرة قد تطيح بأحلام الصحفية الفاشلة التي احترفت الصحافة والشعوذة في نفس الوقت من خلال فتح بيتها لممارسة الرقية الشرعيه من العين والحسد وذلك للمغفلين فقط... وللحديث بقية.


محضر تنبيه موجه من الرئيس الشرعي للمرصد توفيق العوني الى الرئيسة المزعومة وهيبة عقوبي







Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire